المرأة المعيلة .. أول أنشطة مشروع عيشة وهوية في مرحلته الجديدة

المرأة المعيلة

عقد  مشروع عيشة وهوية الندوة الافتتاحية لأنشطة المكون الاجتماعي والاقتصادي للمرأة المعيلة بجنوب القاهر يوم20  سبتمبر 2021 لتعريف بالمرحلة الأولي بالمشروع
حضر الندوة 4 جمعيات و هم :-

  • الهدي المنير
  • همسه خير
  • مؤسسة الرواد للمشروعات والتنمية
  • الجمعية الشرعية فرع حلوان المركزي

يستهدف مكون التمكين الاجتماعي والاقتصادي  بمشروع عيشة وهوية  تحسين الوضع الاجتماعي والاقتصادي للسيدات المعيلات ممن هم اقل حظًا داخل منطقة جنوب القاهرة وتقوية الروابط الأسرية  في 6 مناطق( حدائق حلوان-15 مايو-حلوان-كوستيكا- طره البلد -المعصرة) وذلك عن طريق إلحاقه المرأة المعيلة ببرنامج دعم نفسي اجتماعي يقدم خلال جلسات رفع وعي ودعم جماعي يليه منحهن مشروعات متناهية الصغر تعمل بها السيدة جنباً إلى جنب مع بقية أفراد الأسرة.

ومن المقرر أن تكون مراحل التنفيذ : 

1- التواصل مع إدارة الشئون الاجتماعية بوزارة التضامن الاجتماعي لحصر الجمعيات القاعدية داخل المناطق المستهدفة.

2- عمل دراسة سوق للمجتمعات المستهدفة لحصر نوعية المشروعات التي يحتاجها المجتمع لتوجيه السيدات إليها.

3- تنفيذ جلسات دعم نفس اجتماعي للسيدات.

4- تنفيذ مشروعات متناهية الصغر  للسيدات.

5- متابعة المشروعات عن طريق متطوعات من داخل الجمعيات القاعدية

ويتم التنفيذ بعد الوصول للسيدات من خلال الجمعيات القاعدية وإجراء بحث حالة للتأكد من شروط الاستحقاق الاقتصادي بالإضافة إلى ذلك يعمل البحث الأولي للأسرة كخط الأساس  الذي سيتم قياس التحسن في الوضع الاقتصادي والاجتماعي للأسرة عليه في التقييم النهائي بعد انتهاء فترة المتابعة، بالإضافة إلى منح الأسرة تأمين صحي شامل لصاحبة المشروع وفرد آخر.

المرحلة الجديدة من عيشة وهوية

يهدف مشروع عيشة وهوية في مرحلته الحالية إلى التمكين الاجتماعي والاقتصادي للشباب والسيدات في منطقة جنوب القاهرة عن طريق عدة تدخلات تنموية متكاملة صُممت بناءً على بحث وفهم وتحليل احتياجات أهالي المنطقة.

 ويعمل المشروع على تحقيق ثلاث نتائج رئيسية:
1- زيادة مشاركة الشباب في تنمية مجتمعهم المحلى من خلال أنشطة ومبادرات في المناطق المستهدفة
2- تحسن الوضع الاقتصادي والاجتماعي الخاص بـ المرأة المعيلة من الفئات المهمشة
3- زيادة قدرة الشباب في الحصول على فرص عمل مناسبة بتنمية المهارات الريادية ومهارات البحث عن العمل.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*